القائمة الرئيسية

الصفحات

إحذر 32 صنف من أخطر الفواكه لمرضى السكري

إحذر 32 صنف من الفواكه الممنوعة لمرضى السكري تؤدي لظهور أعراض السكر النفسية والجسدية في هذا المقال نقدم لك جميع الفواكه الممنوعة لمرضى السكري.

ماهي الفواكه التي ترفع السكر
أخطر الفواكه لمرضى السكري

ماهي الفواكه التي ترفع السكر


32 فاكهة ممنوعة على مرضى السكري لأنها تسبب لهم إرتفاع السكر في الدم بشكل سريع. الشيء الذي يؤجج أعراض مرض السكري الجسدية والنفسية التي تنعكس سلبا على مريض السكر خلال حياته اليومية وتجعله يحقن نفسه بالأنسولين بشكل مستمر.

الفواكه الممنوعة لمرضى السكري وفقا لموقع medicalnewstoday تحتوي على كميات عالية من السكريات السريعة مثل الفركتوز والجليكوز الذي يحلل بسرعة عبر النشواز اللعابي. ويحول إلى سكر سريع الإمتصاص على مستوى الجزء العلوي من الجهاز الهضمي ثم يؤدي إلى إرتفاع سكر الدم. فوق القيمة المتوسطة 1 غرام في اللتر الواحد من الدم فينتج عن ذلك تأجيج أعراض مرض السكري الجسدية والنفسية مما يتطلب جرعات عالية من الأنسولين. والذي يكون في الغالب سريع المفعول لتفادي الوقوع في عدة مشاكل صحية يمكن أن تحول دون تمتع مريض السكر بجودة حياته اليومية. 

الشعور بالأعراض الجسدية والنفسية بعد تناول هذه الفواكه التي سوف نقدمها لكم أسفل هذا المقال لا تعني بالضرورة أنك تعاني من مرض السكري. حيث يوجد العديد من الإضطرابات والأمراض التي تبدأ أعراضها في الظهور بمجرد تناول هذه الفواكه. ولهذا ينصح بفحص السكري وقياس معدلات السكر في الدم خلال الصيام بعد مدة زمنية لا تقل عن 12 ساعة. للتأكد أنك مريض السكر حين إذ يجب عليك الإنتباه والإمتناع عن تناول قائمة الفواكه التالية التي تم ترتيبها حسب تركيز السكر الذي تحتوي عليه.

فواكه ممنوعة لمرضى السكر


1) الزبيب : يمكن الحصول على فاكهة الزبيب من خلال تجفيف فاكهة العنب في الظل أو الشمس وذلك عبر تقنيات وأساليب خاصة. وللإشارة فإن العنب الأبيض بمختلف أشكاله يعتبر من أجود أنواع العنب لصنع الزبيب حيث أن %90 من وزنه يتحول إلى سكريات. بما يعادل 79 غرام لكل 100 غرام من الزبيب يمثل فيها سكر الفركتوز %30. ويمثل فيها سكر الجليكوز %28 الشيء الذي يجعل من الزبيب على رأس قائمة الفواكه الممنوعة لمرضى السكري.

2) التمر : في المرتبة الثانية من الفواكه الممنوعة لمرضى السكري نجد فاكهة التمر الغنية عن التعريف والتي تنتجها شجرة النخيل. ورغم أن هناك العديد من أنواع التمر إلا أن جميع الأصناف تتميز بمذاق حلو جدا نتيجة تركيز السكر العالي. الذي يمثل في الثمرة الواحدة بين %70 و %78 وهذا يمثل حوالي 76 غرام من الكربوهيدرات لكل 100 غرام من التمر. كما وتتميز هذه السكريات التي تحتويها فاكهة التمر بسرعة إمتصاصها وإنتقالها إلى الدم مباشرة مما يؤدي إلى إرتفاع السكر في الدم.

3) البرقوق المجفف : يمكن الحصول على البرقوق المجفف من خلال تجفيف تمار البرقوق الطازج عبر تقنيات وأساليب خاصة. تتيح الإحتفاظ بفاكهة البرقوق لمدة طويلة دون فقدان قيمته الغذائية التي تصل لكل 100 غرام من البرقوق المجفف إلى 64 غرام من السكريات السريعة. التي تمتص على مستوى الجهاز الهضمي وتؤدي إلى إرتفاع السكر في دم الشيء الذي يجعل من البرقوق المجفف إحدى الفواكه الممنوعة لمرضى السكري.

4) المشمس المجفف : يتم الحصول على المشمس المجفف عبر تحويل المشمس الطازج في ظروف معينة وإضافة إليه تاني أكسيد الكبريت (Sulfur dioxide). لكن هذه الطريقة تجعل من المشمس المجفف إحدى الفواكه الممنوعة لمرضى السكري نظرا لكمية الكربوهيدرات المركزة التي تحتويها. وذلك بقيمة غذائية تصل في بعض الأحيان إلى 63 غرام لكل 100 غرام من المشمس المجفف. الشيء الذي يجعل منه يحتل المرتبة الرابعة كأحد أهم الفواكه الغنية بالسكريات والتي لا يجب على مريض السكر تناولها.

5) التين المجفف : بنفس القيمة الغذائية من السكريات والتي تصل إلى 63 غرام لكل 100 غرام نجد فاكهة التين المجفف. التي يتم الحصول عليها من خلال تجفيف فاكهة التين الطازج في الشمس والتي تصبح أكثر تركيزا بالكربوهيدرات السريعة الإمتصاص. والتي تؤدي إلى رفع معدلات سكر الدم مما ينتج عن ذلك ظهور أعراض مرض السكري الجسدية والنفسية. والتي تتطلب مراقبة مستمرة والسيطرة عليها بحقن الأنسولين الشيء الذي يجعل من التين المجفف إحدى الفواكه الممنوعة لمرضى السكري.

6) الأرونية : من الفواكه الممنوعة لمرضى السكري نجد فاكهة الأرونية التي تعتبر نادرة الإستهلاك تنتجها أشجار صغيرة متفرعة تتواجد بالمناطق الأسيوية. وتمتاز بقيمتها الغذائية العالية خصوصا فيما يتعلق بالكربوهيدرات التي تصل لكل 100 غرام من الأرونية إلى 54 غرام من الكربوهيدرات السريعة الإمتصاص. والتي ترفع معدلات سكر الدم بشكل آني مما يتطلب تراكيز عالية من هرمون الأنسولين.

7) الموز : تعتبر فاكهة الموز من الفواكه الممنوعة لمرضى السكري وذلك بسبب كمية الكربوهيدات العالية التي تحتوي عليها. والتي تصل في بعض الأحيان إلى 23 غرام لكل 100 غرام من الموز حيث تتميز هذه السكريات بسرعة إمتصاصها وإنتقالها إلى الدورة الدموية. فينتج عن ذلك إرتفاع السكر في الدم بشكل آني وظهور أعراض مرض السكري الجسدية والنفسية. الشيء الذي يتطلب جرعات عالية من هرمون الأنسولين للسيطرة على الوضع وتفادي مضاعفات مرض السكري على المدى القريب والبعيد.

8) التين : فاكهة التين الطازج يتم جنيها بشكل موسمي صيف كل سنة وأنواع التين مهما تعددت تبقى قيمتها الغذائية متقاربة. خصوصا فيما يتعلق بالكربوهدرات التي تصل حسب ما أدلت به جمعية الغذاء الأمريكية إلى 19.18 لكل 100 غرام من التين الطازج. ولهذا السبب فإن فاكهة التين تنضم إلى قائمة الفواكه الممنوعة لمرضى السكري. ويجب الحد من تناولها تفاديا لإرتفاع معدل السكر في الدم وتأجيج بذلك أعراض مرض السكري الجسدية والنفسية.

9) الرمان : فاكهة الرمان مذكورة في القرآن وهي من فواكه الجنة التي تتميز بحباتها الحمراء ومذاقها الذي لا يقاوم. خصوصا وأنها تزود جسم الإنسان بشكل موسمي بالعديد من العناصر الغذائية المهمة. لكن إلى جانب هذا الأمر فإن مخزون فاكهة الرمان من الكربوهيدرات السريعة الذوبان والإمتصاص من طرف جسم الإنسان. خصوصا وأنها تحتوي على نسبة عالية تصل إلى 18.7 لكل 100 غرام من الرمان ولهذا السبب تعتبر من بين الفواكه الممنوعة لمرضى السكري.

10) العنب : إذا كنت مريض السكر فينصح بالإبتعاد عن تناول فاكهة العنب نظرا لكمية الكربوهيدرات العالية التي تختزنها. والتي تصل في بعض الأحيان إلى 17 غرام لكل 100 غرام من فاكهة العنب تمثل فيها السكريات السريعة نسبة كبيرة جدا. مما يؤدي إلى تفكيكها وإمتصاصها بشكل سريع من طرف الجزء العلوي من الجهاز الهضمي. فينتج عن ذلك إرتفاع معدلات سكر الدم وظهور أعراض مرض السكري الجسدية والنفسية والتي تحتاج إلى تركيز عالي من هرمون الأنسولين سريع المفعول.

11) الكرز حلو : تنضاف إلى قائمة الفواكه الممنوعة لمرضى السكري فاكهة الكرز الحلو الذي يحتوي على سكريات مركزة. تصل نسبتها في كل 100 غرام من الكرز الحلو إلى 16 غرام وتتميز هذه السكريات بقابليتها على الذوبان والإمتصاص بسرعة من طرف الجهاز الهضمي. الشيء الذي يتسبب في إرتفاع السكر في الدم فينتج عن ذلك الحاجة إلى حقن الأنسولين بشكل متواصل.

12) المانكو : لا تحضى فاكهة المانكو أو المانكا بشعبية كبيرة نظرا لعدم خروجها من موطنها الأصلي بالهند ودول آسيا. إلا أنها تتميز بمخزون غذائي مهم بحيت تكتنز كميات عالية من الفيتامينات والمعادن والعناصر الغذائية الكبيرة. مثل الكربوهيدات التي تصل إلى 15 غرام لكل 100 غرام من فاكهة المانكا. ولهذا السبب ينصح بعدم تناول هذه الفاكهة للأشخاص المصابين بداء السكري تفاديا لتفاقم أعراض السكر الجسدية والنفسية.

13) الكيوي : ربما أنك تناولت فاكهة الكيوي من قبل وتعرف شكلها البيضوي ولبها المخطط ومذاقها الحلو الذي يأتي من مخزون الكربوهيدرات العالي. الذي يصل إلى 15 غرام لكل 100 غرام من الكيوي ولهذا السبب فإن هذه الفاكهة تعتبر كذلك من الفواكه الممنوعة لمرضى السكري. والتي لا يجب تناولها لمن يريد الوقاية من أعراض مرض السكر وتجنب تطورها في إتجاه مضاعفات السكري الخطيرة.

14) المشمش : فاكهة المشمش يمكن أن تعتبر من بين الفواكه الممنوعة لمرضى السكري خصوصا وأنها تحتوي على نسبة من الكربوهيدرات لا يمكن الإستهانة بها. حيت لكل 100 غرام من المشمش تمثل السكريات 15 غرام على الأقل هذه النسبة قد ترتفع أو تنخفظ على حسب مكونات التربة ونوع شجرة المشمش. إضافة إلى أن تجفيف المشمش قد يساهم في زيادة قيمة السكريات السريعة ويؤدي بذلك إلى إرتفاع معدل السكر في الدم.

15) الكمثري أو الإجاص : إضافة إلى فاكهة الكيوي والمشمش تحتوي كذلك فاكهة الكمثري أو الإجاص على نفس تركيز السكر. حيث لكل 100 غرام من الإجاص تمثل الكربوهيدرات السريعة 15 غرام على الأقل. الشيء الذي يجعلها غير صالحة للأكل بالنسبة لمريض السكر خصوصا مرضى النوع الأول من داء السكري المعتمد على هرمون الأنسولين.

16) التفاح : الكثير منا يحب فاكهة التفاح وأنا شخصيا " عبد الهادي اليزغي " صاحب هذا الموقع أفضل تناول فاكهة التفاح يوميا. وذلك بسبب منافعها وفوائدها لصحة الإنسان التي سوف أخبركم عنها لاحقا لكن القيمة الغذائية لهذه الفاكهة لا يمكن أن يستفيد منها مرضى السكري. والسبب في ذلك أنها تحتوي لكل 100 غرام من التفاح على 14 غرام من الكربوهيدرات السريعة الذوبان والإمتصاص. والتي تنتقل إلى الدورة الدموية مباشرة لترفع تركيز السكر الشيء الذي يؤجج أعراض مرض السكري الجسدية والنفسية.

17) التوث الأزرق : فاكهة التوث الأزرق يتم إنتاجها من طرف شجيرة صغيرة تنمو في المناطق البرية. حيث تحتوي على قيمة غذائية عالية من الفيتامينات، المعادن، القليل من البروتينات، وتركيز متوسط من السكريات يصل إلى 14 غرام لكل 100 غرام. الشيء الذي يجعلها ضمن قائمة الفواكه الممنوعة لمرضى السكري خصوصا النوع الأول المعتمد على حقن هرمون الأنسولين.

18) المندلينا : من الفواكه الممنوعة لمرضى السكري والتي تمتاز بشعبية كبيرة في فصل الشتاء خصوصا عندنا بدولة المغرب. حيت تنتمي إلى صنف الحوامض وتحتوي على مخزون هائل من المعادن والفيتامينات تحديدا الفيتامين C. الذي يساعد في الوقاية من النزلات البردية وعدة مشاكل أخرى سوف نتطرق لها لاحقا إضافة إلى مذاقها الحلو. الذي يأتي من تركيز الكربوهيدرات التي تصل إلى 13.34 غرام لكل 100 غرام من المندلينا أو المندرين الشيء الذي يساهم في رفع معدلات سكر الدم.

19) الأناناس : تنمو فاكهة الأناناس في المناطق الإستوائية وتكتسب طعم حلو. الشيء الذي  يجعلها تكتنز تركيز عالي من الكربوهيدرات بمعدل يصل إلى 13 غرام لكل 100 غرام من الأناناس. مما يجعلها غير مناسبة لمرضى السكري النوع الأول لكن يمكن لمرضى السكر النوع الثاني وسكر حمل. تناول هذه الفاكهة شريطة الإلتزام بنظام غذائي صحي وممارسة الرياضة لحرق الدهون وإنقاص الوزن.

20) الكرز : يسمى في المغرب " حب الملوك " وهو من الفواكه الشهيرة في منطقة الأطلس. التي يتم تنظيم مهرجان حب الملوك السنوي للإحتفال بموسم جني هذه الفاكهة.  حيث أن حب الملوك أو الكرز يحتوي على العديد من الفوائد والمنافع. إلا أن تركيز السكريات التي تصل إلى 13 غرام لكل 100 غرام تجعل الكرز ضمن قائمة الفواكه الممنوعة لمرضى السكري.

21) البرتقال : فاكهة البرتقال غنية عن التعريف وقيمتها الغذائية عالية جدا خصوصا من الفيتامين C والسكريات. فالكثير منا يحب تناولها على شكلها الطبيعي والبعض الآخر يحب تناول عصير البرتقال وإضافة إليه القليل من السكر. مما يزيد في تركيز السكريات حيث أن 100 غرام من البرتقال الطازج تحتوي على 12 غرام من الكربوهيدرات السريعة الذوبان والإمتصاص. الشيء الذي يجعل من البرتقال ضمن قائمة الفواكه الممنوعة لمرضى السكري.

22) حرنكش : فاكهة الحرنكش غير شائعة الإستهلاك حول العالم لأن موطنها الأصلي لا يخرج من نهر النيل بدولة مصر وتشبه هذه الفاكهة تمار العنب. داخل إطار ورقي جاف وخفيف كما تمتاز فاكهة الحرنكش بمذاق حلو. بسبب تركيز الكربوهيدرات التي تصل إلى 11 غرام لكل 100 غرام من فاكهة الحرنكش الشيء الذي يجعلها من بين الفواكه الممنوعة لمرضى السكري.

23) النكتارين : فاكهة النكتارين تنتمي إلى نفس العائلة التي ينتمي إليها الخوخ والمشمش وهي فاكهة لذيذة جدا تتمتع بطعم حلو. نتيجة السكريات المركزة التي تحتوي عليها حيث لكل 100 غرام من النكتارين نجد 11 غرام من الكربوهيدرات. وهذا المعدل يمكن أن يتغير من فاكهة لأخرى على حساب عدة عوامل. ولهذا فالطعم الحلو غالبا ما يشير إلى نسبة عالية من السكريات الشيء الذي يؤدي إلى إرتفاع معدل سكر الدم.

24) البرقوق : فاكهة البرقوق تتواجد على عدة أشكال وأنواع مختلفة وقد تتغير نسبة السكريات من فاكهة لآخرى. لكن القيمة المتوسطة تصل إلى 11 غرام لكل 100 غرام من فاكهة البرقوق الشيء الذي يجعلها من الفواكه الممنوعة لمرضى السكر. خصوصا المصابين بالنوع الأول من مرض السكري المعتمد على تعاطي هرمون الأنسولين لكن يمكن لمرضى النوع الثاني وسكر حمل تناول هذه الفاكهة بكمية قليلة. شريطة الإلتزام بممارسة الرياضة، الأكل الصحي، تخفيف الظغوطات النفسية والعديد من طرق تغيير نمط الحياة الآخرى.


25) الجريت فروت أو زنباع : ينتمي الجريت فروت إلى فصيلة الحوامض ويتميز بمضاق حامض ومر أحيانا ذو قشرة ملساء ولون اللب المائل للأرجواني. قيمة زنباع الغذائية عالية حيث تمثل السكريات معدل يصل إلى 11 غرام لكل 100 غرام من الجريت فروت. الشيء الذي يتطلب من مريض السكري النوع الثاني وسكر حمل إذا أراد تناوله تغيير نمط الحياة مثل ممارسة الرياضة وحرق الدهون. للتقليل تأثير إرتفاع السكر الذي يسببه كما أن فاكهة زنباع ممنوعة نهائيا لمرضى السكري النوع الأول.

26) التوت الأسود، الأحمر والأبيض : هناك العديد من أنواع التوت لكن الأصناف الأكثر شهرة هو التوث الأسود والتوث الأحمر والتوث الأبيض. وتتميز جميعها بقيمة غذائية عالية من الفيتامينات، المعادن والسكريات على وجه التحديد. حيث أن كل 100 غرام من التوث تحتوي على 10 غرام من الكربوهيدرات الشيء الذي يجعله من الفواكه الممنوعة لمرضى السكري النوع الأول. وللإشارة فإن تغيير نمط الحياة يمكن أن يمنح بعض الصلاحيات لمرضى السكري النوع الثاني وسكر الحمل في تناول القليل من التوث.


27) الخوخ : تنضاف فاكهة الخوخ إلى قائمة الفواكه الممنوعة على مرضى السكري خصوصا المصابين بالنمط الأول. حيث أن مذاق الخوخ الحلو يصدر من أن كل 100 غرام منه تحتوي على 9 غرام من السكريات السريعة الذوبان والإمتصاص. والتي تؤدي إلى إرتفاع معدل سكر الدم الشيء الذي يتطلب حقن الأنسولين سريعة المفعول للسيطرة على الوضع وتفادي أعراض مرض السكري الجسدية والنفسية.

28) التين الشوكي : هي فاكهة مشهورة بشكل كبير عندنا في المغرب. خصوصا في فصل الصيف حيث يطلق عليها المغاربة أسماء مختلفة مثل الهندية، الزعبول وأسماء أخرى. وتتميز فاكهة التين الشوكي بإحتوائها على تركيز عالي من الفيتامينات والمعادن ونسبة قليلة من الكربوهيدرات تصل إلى 9 غرام لكل 100 غرام من التين الشوكي. الشيء الذي يجعلها مسموحة بالنسبة لمرضى السكري النوع الثاني وسكر حمل إذا إلتزمو بممارسة الرياضة والأكل الصحي وإنقاص الوزن. لكن التين الشوكي ممنوع لمرضى السكري النوع الأول المعتمد على هرمون الأنسولين.


29) الشمام :  تسمى " المنون أو السويهلة " وهي من الفواكه الأكثر شعبية في فصل الصيف والتي تتواجد على أشكال وأنواع وأحجام مختلفة. لكن قيمتها الغذائية تبقى متقاربة خصوصا فيما يتعلق بالماء الذي يمثل %99 من وزنها الكلي. إلى جانب ذلك تحتوي فاكهة الشمام على السكريات السريعة بمعدل يصل إلى %8 لكل 100 غرام من فاكهة الشمام. الشيء الذي يجعلها ممنوعة لمرضى السكري النوع الأول لكن يمكن لمرضى النوع الثاني من مرض السكري تناولها شريطة تغيير نمط الحياة.

30) الكنتالوب : يعتبر الكنتالوب أو البطيخ الأصفر من الفواكه الممنوعة لمرضى السكري النوع الأول المعتمد على حقن هرمون الأنسولين. لكن يمكن لمرضى السكر النوع الثاني وسكر حمل تناولها بكميات قليلة طبعا تفاديا لمضاعفات وأضرار داء السكري على الصحة الجسدية والنفسية.  وللإشارة فإن كل 100 غرام من فاكهة الكنتالوب تحتوي على 8 غرام من السكريات السريعة الذوبان والإمتصاص.


31) البطيخ الأحمر : فصل الصيف لا يمكن أن يمر بدون تناول فاكهة البطيخ الأحمر التي نسميها في المغرب بأسماء مختلفة مثل الدلاح. والتي يمثل الماء فيها %99 من زنها الكلي الشيء الذي يجعلها فاكهة مثالية لمحاربة العطش وجفاف الجسم. كما أن 100 غرام من البطيخ الأحمر تحتوي على 8 غرام من السكريات السريعة الذوبان والإمتصاص. مما يجعلها إحدى الفواكه الممنوعة لمرضى السكري النوع الأول والتي ينصح بالتقليل منها بالنسبة لمرضى السكري النوع الثاني وسكر حمل مع تغيير نمط الحياة.

32) الفراولة : من الفواكه الممنوعة لمرضى السكري النمط الأول المعتمد على الأنسولين. نجد فاكهة الفراولة التي تحتوي على 8 غرام من الكربوهيدرات السريعة الذوبان والإمتصاص لكل 100 غرام من فاكهة الفراولة. وهذه النسبة قليلة نوعا ما ويمكن العيش والتأقلم معها بالنسبة لمرضى السكري الدرجة الثانية وسكر حمل. هذا شريطة الإلتزام بنمط الحياة الصحي مثل ممارسة الرياضة، الأكل الصحي، إنقاص الوزن والعديد من الطرق والأساليب الأخرى.


أحبابي الكرام وصلنا إلى نهاية هذه التدوينة لا تنسوا مشاركتها مع أصدقائكم لتعم الفائدة إلى اللقاء
عبد الهادي اليزغي
عبد الهادي اليزغي
عانيت 27 سنة مع أعراض القولون العصبي, أعراض الإكتئاب, الخوف الشديد, التوتر والقلق الحاد, الضغط الدموي, الإمساك المزمن, ضيق التنفس وأمراض أخرى، دخلت الجامعة ودرست ماجيستر الصحة ثم أنقض العلم حياتي تابعوني على مواقع التواصل الإجتماعي تحت شعار لكل مرض علاج.

تعليقات